منتديات المزيني الباشا الحربي
منتديات المزيني الباشا الحربي
منتديات المزيني الباشا الحربي
منتديات المزيني الباشا الحربي
منتديات المزيني الباشا الحربي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات المزيني الباشا الحربي

منتديات المزيني الباشا الحربي
 
الرئيسيةالبوابةأحدث الصورالتسجيلدخول
منتديات المزيني الباشا الحربي مرحبا مليون بزوارنا الكرام سجل عضويتك اختار المنتدا التي ترغب الاشراف علية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الباشا الحربي
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
ميدو
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
دلع نجد
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
مروض القاوارير
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
مشعل المزيني
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
فـــهوووودي
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
مروض القوارير
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
ابوسلطااان
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
دنيا الصبر
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
مخضور المزيني
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_rcapالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_voting_barالمنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة I_vote_lcap 
المواضيع الأخيرة
» الشيخ علي بن جيلان المزيني رقم ا
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالجمعة نوفمبر 30, 2012 3:29 pm من طرف الباشا الحربي

» تعرف على أجزاء الكمبيوتر
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالثلاثاء أكتوبر 16, 2012 11:31 pm من طرف الباشا الحربي

» الفصل السادسصفة العمرة
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:53 pm من طرف الباشا الحربي

» في محظورات الإحرام
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:51 pm من طرف الباشا الحربي

» فيما يجب به الهدي من الأنساك , وما صفة الهدي
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:48 pm من طرف الباشا الحربي

» الفصل الثالثفي المواقيت وأنواع الأ
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:46 pm من طرف الباشا الحربي

» الفصل الثاني شروط الحج
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:44 pm من طرف الباشا الحربي

» في السفر وشيء من آدابه وأحكامه
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 2:42 pm من طرف الباشا الحربي

» بيان حرمة مكة ومكانة البيت العتيق وما ورد في ذلك من آيات وأحاديث وآثار
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالأحد أكتوبر 14, 2012 11:14 am من طرف الباشا الحربي

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
يوليو 2024
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
سحابة الكلمات الدلالية
رابط المنتدا اضافة مشكة منتدا عقاري الدخول الاكتئاب القبيلة المنتدى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات المزيني على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات المزيني الباشا الحربي على موقع حفض الصفحات
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 191 بتاريخ الثلاثاء ديسمبر 05, 2023 12:24 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 45 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو البرقاوي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 2732 مساهمة في هذا المنتدى في 2660 موضوع
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تصويت

 

 المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الباشا الحربي
Admin
الباشا الحربي


عدد المساهمات : 2312
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 07/11/2009
العمر : 46
الموقع : المملكة العربية السعودية جدة

المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Empty
مُساهمةموضوع: المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة   المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة Icon_minitimeالسبت يناير 23, 2010 8:01 am

المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة



كتب/ عبد القادر علي ورسمة



دور المنافقين في إفساد المجتمعات الإسلامية معروف لدى المتابعين في التاريخ الإسلامي، ويدرك المتتبع والباحث في سلوك هذه الفئة أنهم يظهرون بقوة في أوقات ضعف المسلمين بينما يختفون إذا رأوا ظهور قوة المسلمين، وقد أصبحوا في الآونة الأخيرة يظهرون بأسماء متعددة، ولكن حقيقة النفاق ما تزال تظهر في أفعالهم، حيث إنهم لا يخفون عداءهم للإسلام وإن حاولوا في بعض الأوقات بالظهور بمظهر المصلحين أو المطالبين بالتجديد، ولاسيما أنهم يطالبون بتجديد الإسلام علانية، ويدعون أنه لا توجد هناك ثوابت، وكل شيء لا بد أن يتغير، ولهذا تراهم يشبهون الباطنية القدماء في محاولتهم تفريغ الإسلام من مضمونه وهدمه من الداخل.




ومن أجل مسخ الهوية الدينية للمجتمعات الإسلامية يحاول هذا التيار ركوب كل مركب يؤدي إلى تلك الأغراض الدنيئة، ويتلون بكل ألوان الطيف، مرة يدعي بالليبرالية ويدعون إلى الحرية المطلقة، ومرة يتبنى ما يسمى الحداثة وما بعد الحداثة، ويظهرون عداءً صارخاً لكل قديم مع اختلاف آرائهم ومبادئهم، والقاسم المشترك الذي يوحدهم هو موقفهم العدائي من الدين والتراث وماضي الأمة وتاريخها.




بعض صفاتهم




وتعريف المنافق في الشرع هو الذي يظهر غير ما يبطن، والمنافق أضر وأسوأ من الكافر لأنه ساواه في الكفر وزاد عليه بالخداع والتضليل فيكون ضرره شديدا والحذر منه قليلا بخلاف الكافر.




وقد ذكر العلماء صفات المنافقين، والتي ما انفكت تلازمهم إلى يومنا هذا، ومن تلك الصفات أنهم دائما يدّعون الإصلاح ويتخذونه مطية لأغراضهم الدنيئة، قال تعالى: <وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون-، وأنهم يوالون الكفار ويبدون المحبة لهم أكثر من محبتهم للمسلمين، وفي هذا جاء قول الله تعالى: <بشر المنافقين بأن لهم عذابا أليما الذين يتخذون الكافرين أولياء من دون المؤمنين أيبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعا-، ويصدون الناس عن سبيل الله ولا يرضون التحاكم إلى ما أنزل الله قال تعالى: <ألم تر إلى الذين يزعمون أنهم آمنوا بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك يريدون أن يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به ويريد الشيطان أن يضلهم ضلالا بعيدا وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول رأيت المنافقين يصدون عنك صدودا- ومن صفاتهم البارزة أنهم يحاولون دائما الإفساد بين المسلمين، قال تعالى: <لو خرجوا فيكم ما زادوكم إلا خبالا ولأوضعوا خلالكم يبغونكم الفتنة وفيكم سماعون لهم والله عليم بالظالمين-، وكذلك السخرية من العمل الخيري والتقليل من شأن العاملين فيه، قال تعالى: <الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين في الصدقات والذين لا يجدون إلا جهدهم فيسخرون منهم سخر الله منهم ولهم عذاب أليم-، وغير ذلك من الصفات التي ذكرها القرآن الكريم وجاءت في السنة النبوية الشريفة.




{ ويؤكد العلماء أن المنافقين دائما مع اليهود، ومع النصارى، ومع المجوس، ومع كل من يحارب الإسلام؛ لأنهم لا دين لهم ولا قضية لهم إلا حرب الإسلام وتشويه سمعة المسلمين، وهذا يؤكد أن هذه الطائفة من المنافقين لا يلتقون مع الإسلام بأي قضية لا في الله تبارك وتعالى ولا في تشريع ولا في عدل وكل من يعادي الإسلام يوالونه، وكل ما في الإسلام من عدل يصورونه ظلما، وما في الكفر من ظلم وقبح ودناءة يجعلونه عدلاً.




ويرون أن هذه الطائفة الجديدة من المنافقين التي أصبحت أدبياتها مسيطرة في العالم الإسلامي، وانتشرت في التلفزيون والفضائيات والإنترنت والصحف والمجلات وفي كل مكان وتظهر ظهورا علنيا، وبأسماء إسلامية، تمثل منعطفاً خطيراً جداً حيث إن طبيعة نفاقها لم يوجد مثله قط في التاريخ، وكل هذا يظهر في وقت تمر الأمة الإسلامية بمرحلة ضعف شديد وتفكك، بينما أعداؤها يهاجمونها من كل جانب، وهذا كله يؤكد لنا أننا أمام جيل من المنافقين والكفار لا مثيل له في التاريخ، حيث إنهم يتنكرون لأمتهم ولأوطانهم فضلاً عن تنكرهم لربهم ودينهم وكل ما يمت إلى الإسلام بصلة، وعندهم كل أعداء الإسلام شرفاء والإسلام وحده هو الذي ليس على الخط وليس على الجادة!




ما بعد الحداثة




ويرى الدكتور عبد الوهاب المسيري أن فلسفة >ما بعد الحداثة< ما هي إلا تجرُّدٌ من العقلانية المادية؛ فلا تعرف البطولة ولا تعرف المأساة ولا الملهاة؛ فلسفة تدرك حتمية التفكيك الكامل والسيولة الشاملة، إذ يتم التوصل إلى أن كل شيء نسبي مادي، وأن الفلسفة الإنسانية وهم، وأن الاستنارة المضيئة حلم وعبث، وأن الواقع في حالة سيولة حركية مثل المادة الأولى، وأن ليس ثمّة ذات إنسانية متماسكة ثابتة، ولا موضع طبيعي مادي ثابت ومتماسك، فهذه كلها مجرد تقاليد لغوية وعادات فكرية وصور مجازية وحتى إن وجُدت الذات ووجد الموضوع فلن يتفاعلا، إذ لا توجد لغة للتواصل أو التفاعل، فالنسق الفلسفي الغربي العلماني يمر في مرحلة عجز كبير في الإجابة عن الأسئلة المصيرية الباعثة على القلق الإنساني بعد إجهاده عبر مسيرة تطوره الحضاري.




علاقتهم بالباطنية




وهذا يدل على أن هؤلاء ينطلقون من منطلقات تشبه منطلقات الباطنيين حيث لا يوجد لديهم شيء مقدس، بل يستهزؤون بالمقدسات ويحاولون تشكيك الناس في كل ما يمت إلى الدين والمقدسات بصلة، وتراهم يسخرون جهودهم لهذا الغرض وينتهزون الانتقام من التيارات الإسلامية التي تدعوا إلى العودة إلى تطبيق الإسلام سلوكا وعملا، ولكن أمرهم أصبح مفضوحا لدى الشارع الإسلامي العريض، وباتوا يمثلون ظاهرة صوتية ليس إلا، لاسيما وأنهم لا يخفون عمالتهم ويطالبون الدول الغربية بالتدخل في شؤون دولهم وتغيير مناهجها علنا وفي وسائل الإعلام، ومما يدل على باطنيتهم قول أحدهم: -ومن المعلوم أن كثيراً من الأحاديث النبوية مدسوسة من قبل الفقهاء لأغراض سياسية واجتماعية ومالية، وأن عمر بن الخطاب منع رواية الحديث، وأن الأمام الأكبر أبا حنيفة النعمان إمام أهل الرأي، لم يعترف بغير أقل من عشرين حديثاً من ضمن آلاف الأحاديث المتواترة، وأن رواة الحديث كأبي هريرة والبخاري وعبد الله ابن عباس مشكوك في روايتهم، وقد ضرب عمر بن الخطاب أبا هريرة حتى أدماه ومنعه من تلاوة الأحاديث، وقال له: >لتتركن الحديث أو لألحقنك بأرض القرود أو بأرض دوس< -أرض دوس وطن أبي هريرة الدوسي-، وعندما توفى الرسول صلى الله عليه وسلم كان عمر ابن عباس 12 سنة ورغم هذا فقد روى عن النبي 1660 حديثاً! والبخاري هو الذي روى أحاديث نبوية تجيز قتل النساء والصبيان في الغزوات والحروب، كما روى أحاديث مستهجنة كحديث: >يقطع صلاة المرء كلبٌ أو حمارٌ أو امرأة<، فساوى المرأة بالكلاب والحمير!-، وهذا تشكيك في أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ، وهو مما عرف لدى الفرق الباطنية التي تنكر الأحاديث الصحيحة وتضع الأحاديث من عندها، بقصد التشكيك في الدين، وهدم الإسلام من الداخل، ومن عادة الباطنيين كما هي عادة هؤلاء المنافقين الجدد التشكيك في عدالة الصحابة وأهليتهم لنقل رواية الحديث من غير دليل علمي، ومن تتبع مؤلفات علم الجرح والتعديل وقرأها بعين منصفة يجد أن خيار علماء المسلمين أجمعوا على عدالة الصحابة وأن التشكيك فيهم يعد تشكيكاً في الدين، لأن الله تعالى قال في حقهم <رضي الله عنهم ورضوا عنه-.




موقفهم من تطبيق الإسلام




إن المتتبع لأقوال هؤلاء ومن يزنها بميزان الشرع يرى حقيقة ما ذكرنا سابقا، من أن هؤلاء لا يلتقون مع الإسلام في شيء، وأنهم ما هم إلا نوع جديد من الباطنية حيث إنهم يظهرون الإسلام في بعض الأحيان، والمناسبات، ولكن أقوالهم تفضحهم وتوضح لنا حقيقتهم.




ويقول أحدهم:-تحقيق الديمقراطية في العالم العربي لن يتم إلا بالعَلمانية وفصل الدين عن الدولة، وعدم إقحام الدين في السياسة. لأن الدين لم يعرف الديمقراطية بمعناها الحديث. ومعظم رجال الدين هم ضد آليات الديمقراطية الحديثة المختلفة كافة كالانتخابات وغيرها-.




ويتساءل أيضا لماذا دولة >الرسول< و>الراشدين< لا تصلح لنا الآن؟!




ويقول في جوابه وبعد استطراد ممل: -وهذا كله يعني في قاموس السياسة المعاصر إقامة دولة دينية ديكتاتورية مطلقة تحتكم إلى نصوص سياسية ميتافيزيقية، لا تمت إلى الواقع المعاش بصلة-.




ويقول أيضا:-فالخليفة الكلاسيكي كان يمسك بالسلطات الثلاث: التشريعية والتنفيذية والقضائية. ومن هنا جاء الاستبداد والظلم الذي كان يقوّيه السلطان والمال في الوقت نفسه-.




رأيهم في الخوارج




يمجدون الفرق المنحرفة كالخوارج والمعتزلة حين يريدون تشويه صورة الخلافة الإسلامية، ويعدونها معارضة سياسية كانت تطرح تصورات مثالية، ويقول أحدهم: -لقد حاولت الفرق الإسلامية السياسية الكلاسيكية كالخوارج والمعتزلة وغيرهما طرح تصور مثالي للخلافة الإسلامية، لم يؤخذ به في العصور الخلافية الكلاسيكية، بل إن ما حدث هو عكس ذلك، حيث تمت مطاردة هذه الفرق، واضطهادها، وعدها فرقاً معارضة للنظم السياسية، يجب القضاء عليها-.




موقفهم من الحجاب




من ضمن محاولاتهم الدؤوبة لتشويه صورة الإسلام ترويجهم بأن الحجاب ليس مظهرا من مظاهر الإسلام حيث يقول أحدهم : -يقوم بعض رجال المؤسسة الدينية بنقد شيراك نقداً لاذعاً على قراره منع الحجاب الديني في المدارس الفرنسية الحكومية وله الحق في ذلك؛ إذ إن الحجاب ليس مظهراً دينياً إسلامياً كما أنه ليس جزءاً من العقيدة الإسلامية، ذلك أن الأخلاق الدينية المسيحية، سبقت الإسلامية في فرض الحجاب، وما زلنا نرى الراهبات المسيحيات محجبات، ونرى النساء المسيحيات اللائي يدخلن الكنيسة للصلاة محجبات، ولاسيما كبار السن-.




والغريب أنه يحاول تصوير الحجاب كأنه ظاهرة من ظواهر دين النصارى ولكن المسكين لا يعرف أن الأديان كلها من مصدر واحد، وأن الحجاب كان منتشرا في المجتمعات النصرانية واليهودية قبل الثورة الصناعية، وفساد المجتمعات الغربية، أما من ناحية الإسلام، فماذا يقول عن قوله تعالى: <يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا- -الأحزاب-59-




وقوله تعالى: <وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ- -النور-31-




موقفهم من النصوص




يحاولون ترويج أقوال شاذة تقول بأن الفقهاء تأثروا بالإسرائيليات حينما وضعوا القواعد الفقهية، وقال أحدهم: -إن فقهاء السلطة وفقهاء الفتنة ابتدعوا قاعدة من عندهم وإن كانت متأثرة بالفكر الإسرائيلي ليجعلوا منها حكما يسري في كل مكان وزمان، وعلى المسلمين والمؤمنين دون أن يقصروها على الواقعة التي تنزلت فيها، والتي لا تفسر إلا على خلفيتها، هذه القاعدة التي صاغها أوائل الفقهاء والتي تقول: -إن العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب- أي الظروف التاريخية التي اقتضت التنزيل، هذه القاعدة على ما سلف قاعدة ذات أصل في الفقه اليهودي-!




وهذا تشكيك واضح لقاعدة تمثل أهم القواعد التي تعتمد لتفسير القرآن الكريم والتي أصلها علماؤنا الكرام، الذين فهموا روح الشريعة وقواعدها الكلية، أما هؤلاء المشككين فمقصدهم من التشكيك حصر القرآن ومبادئ الإسلام كلها في وقت النزول فقط، ليفرغوا الإسلام من مضمونه ويجعلوه عبادات في داخل المسجد لا شأن لها بحياة الأمة ولا شؤونها.




وبالنظر إلى ما سبق فإنهم يروجون أنه لا يمكن تجديد الدين إلا عن طريق هدم الإسلام وثوابته، ولهذا يقول أحد مدعي التجديد من هذه الطائفة -يجب إعادة فرز التراث وقراءته بعيون المجتمع الحالي، لا بعيون السلف، وقراءة النص القرآني قراءة معاصرة حسب الأدوات المعرفية التي وصل إليها العلم...- ويضيف قائلا: -لذا يجب أن نلغي من نظام تفكيرنا مقولة: من قال بقولك من العلماء؟ ومن سبقك بهذا القول؟ وعليكم بالأمر ا لعتيق فقد كفيتم، وما ترك الأولون للآخرين شيئا، ولا اجتهاد في مورد النص، وإذا ورد الأثر بطل النظر.. إلى غير ذلك من المقولات التي يشهرها السدنة والكهنة والهامانات في وجه كل من يحاول أن يزعزع ثقة الناس بهم، ويهز عروشهم-، وهذه محاولة صريحة من هؤلاء الضالين لهدم ثوابت الدين مع ما ينضوي تحت هذا الكلام من تعد وإهانة للعلماء ومكانتهم حتى يخلو الجو لهم، ثم ينفذو بمخططاتهم الإفسادية إلى عقول الناس ودينهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://albasah.yoo7.com
 
المنافقون الجدد .. نبتة خبيثة لإفساد الأمة وإبعاد المجتمعات عن الفضيلة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المزيني الباشا الحربي :: منتدى الاسلامــي-
انتقل الى: